6 أبريل 2014

أنا ضد تحرير قطاع الاتصالات في الوقت الراهن



تم في الآونة الأخيرة الموافقة على انضمام اليمن لمنظمة التجارة العالمية , وقد صادق مجلس الوزراء على بروتوكول انضمام اليمن للمنظمة وأحال الموضوع إلى مجلس النواب. ونحن إذ نستغرب سعي الكثير من القوى السياسية إلى انضمام اليمن إلى المنظمة ولو كان على حساب مصالح هذا الشعب المغلوب على أمرة , فنحن لسنا سوى دولة مستهلكة لا أكثر , تمر بأزمة طاحنة أكلت الأخضر واليابس , و تعاني من إنفلات أمني رهيب , و كذلك سيطرة الشخصيات النافذة على كل مقدرات وخيرات هذا الوطن , وهم يسعون إلى الإجهاز على ما تبقى من خيرات , ومنها المؤسسة العامة للإتصالات ..
نقول لكل من يسعى إلى تحرير قطاع الاتصالات أننا لسنا ضد مبدأ التحرير , فالمنافسة ستعود بالنفع على الجميع , لكننا نود أن ننوه بأن التحرير لا يتم بهذه الطريقة , وإن من المجحف التخلي عن قطاع كقطاع الاتصالات بهذه السهولة دون العمل على ضمان استمرارها وتعزيز مكانتها في السوق بما يضمن لها البقاء في ظل المنافسة.



هناك الكثير من المتطلبات التي لا بد من الوقوف عليها لتحقيق الاهداف المرجوة , ومن أهم المتطلبات لتحقيق الأهداف الحقيقية من تحرير الإتصالات ما يلي:
1- منح المؤسسة حقها القانوني لاعادة ترتيب أوضاعها أسوة بما تم منحه للكثير من دول العالم , حفاظاً على هذا القطاع الذي يعتبر من أهم القطاعات والذي يرفد الخزينة العامة للدولة بأكثر من 60 مليار ريال , وحفاظاً على حق أكثر من 12000 عامل فيها.
2- تحرير المؤسسة العامة للإتصالات من القيود الحكومية والروتين العقيم ( والذي تسبب في تدني مستوى أدائها ) وضماناً لقدرتها على المنافسة.
3- المصادقة على قانون الإتصالات المعطل في مجلس النواب منذ سنوات ( لحساب شخصيات نافذة ).
4- قيام الدولة بواجبها في حماية ممتلكات المؤسسة من العبث والتدمير.
5- منح المؤسسة حق تقديم جميع خدمات الاتصالات بدون قيود.
6- قيام الدولة بواجبها في محاربة بؤر الفساد المنتشرة في بعض مفاصل المؤسسة.
7- مساعدة المؤسسة في تحصيل مديونياتها لدى بعض الشركات والمتنفذين والمقدرة بمئات الملايين ( وربما مليارات).
8- خضوع جميع مقدمي خدمات الاتصالات لنفس المعاملة , وعدم قبول تهرب أي جهة من تنفيذ القوانين السارية.
وبعد خمس سنوات من الآن .. ادوا حتى microsoft تنافس .. إذا كان هنالك مصداقية حقيقية من وراء تحرير الاتصالات . وليس إرضاء لبعض الشخصيات النافذة .. وسلامتكم

Unknown

البعداني, شاب طموح يسعى لتقديم كل هو مفيد.

1 التعليقات:

Follow Us On Google+

 

Copyright @ 2017 البعداني بلوج.

Designed by Templateiy